Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات التقنية

فيس بوك أتاحت للمطورين الوصول إلى بيانات المستخدمين مجددًا

يسرنا أن نقدم لكم في ” بوابة اشراق” في هذه الصفحة موضوع ” فيس بوك أتاحت للمطورين الوصول إلى بيانات المستخدمين مجددًا ”
علما بأن المقال ربما تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق التحرير في بوابة إشراق العالم تحت مظلة المشاع الإبداعي لإفادة المتلقي وقد حرصنا أن يظهر لكم كافة المعلومات المطلوبة,ونترككم مع تفاصيل الموضوع . .

تستمر فيس بوك بتهديد خصوصية مستخدميها مع فضيحة جديدة سمحت لأكثر من 5,000 مطور بالوصول إلى بيانات المستخدمين.

يبدو أن تسريب بيانات مستخدمين فيس بوك لن يتوقف على أي حال، فالشركة أكدت بنفسها هذه المرة وصول آلاف المطورين لبيانات المستخدمين الشخصين مع عدم فعاليتهم على المنصة، بالرغم من أن سياستها لا تسمح بالوصول إلى بيانات المستخدمين الغير فعالين، لكن هذه المرة وصل المطورين إلى بيانات حسابات غير فعالة لأكثر من 90 يومًا.

وأفادت الشركة أن نحو 5,000 مطور تمكنوا من الوصول إلى بيانات آلاف المستخدمين للحسابات غير الفعالة على المنصة مؤخرًا.

كانت فيس بوك ومنذ فضيحة كامبريدج أنالتيكا الشهيرة لتسريب البيانات قد أضافت بندًا لسياستها يمنع الوصول لبيانات الحسابات غير الفعالية.

وبموجب البند المضاف وقتها، فإن تعريف الحسابات غير الفعالية ينص على عدم استخدامها لمدة 90 يومًا أو أكثر من أصحابها.

وبينما لم تشير فيس بوك إلى ماهية البيانات التي تمكن المطورون من الوصول إليها، إلا أنها على الأقل تبقى بيانات شخصية وخاصة بالمستخدمين، وهو ما يهدد خصوصية أصحاب الحسابات، وما يزيد “الطين بله” هو أن عملية الوصول غير المصرح بها تخالف قانون جديد وضعته الشركة بعد فضيحة تسريب بيانات كبيرة لمنع تكرار عمليات مشابهة.

على كلٍ، قالت الشركة أنها أصلحت الخلل الذي سمح للمطورين بالوصول لبيانات المستخدمين بعد أيام قليلة من اكتشافه.


المصدر:

Facebook


نشكركم على قراءة الموضوع المعنون بــ “فيس بوك أتاحت للمطورين الوصول إلى بيانات المستخدمين مجددًا” ونرجو أن نكون نقلنا ما يفيدك ويحوز على رضائك , تابعونا للحصول على المزيد من المعلومات المتنوعة في كافة المجالات .وننوه أن المصدر الأساسي هو المعني بصحة المنشور من عدمه.

إذا كان لك اقتراحات أو ملاحظات بشأن المنشور راسلنا من
هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى