Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد وأعمال

هل تنهار عقود الخام الأمريكي لشهر يونيو بعد انهيار مايو ؟




انهيار كبير شهدته اسعار الخام الامريكي مساء الأثنين  والذي أطلق علية انهيار تاريخي لم يحدث في تاريخ اسواق النفط من قبل  حيث تم تداول العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى بأسعار سالبة بالقرب من سالب 38 دولارًا للبرميل، وجاء ذلك الإنهيار بعد نفاذ كافة اماكن تخزين الخام الامريكي مما دفع المتعاملين للبيع كميات كبيرة جدا قي ظل وجود التخمة المتنامية في المعروض  في ظل انهيار الطلب على النفط بسبب  انتشار فيروس كورونا المستجد.


 


ولم تمر ساعات علي  انهيار اسعار الخام الامريكي في العقود الأجلة لشهر مايو حتي لحقتها  العقود الأجلة لشهر يونيو في معدلات الانخفاض والتي بلغت 52% لتصل إلى 9.74 دولارا للبرميل.


 


وخلال تعاملات الأربعاء تداول أكثر من مليونى عقد للخام الأمريكي تسليم يونيو في جلسة الثلاثاء وهو أكبر تداول ليوم واحد للعقود الآجلة في التاريخ كما سجلت عقود برنت عند التسوية 19.33 دولار للبرميل، منخفضة 6.24 دولار أو ما يوازي 24.4 %.


 


وهوت عقود برنت لأكثر من 30 % إلى 17.51 دولار للبرميل فى أدنى مستوى منذ نوفمبر 2001، كما وسعت عقود النفط الأمريكى تسليم يونيو خسائرها وانخفضت 52% إلى 9.74 دولار للبرميل كما هبطت العقود الآجلة الأمريكية للبنزين 25% لتزيد من خسائرها.


 


وقال المستشار الاقتصادى للبيت الأبيض لاري كودلو إن انهيار أسعار النفط سيكون مؤقتا.


 


 فيما قال وزير الطاقة الروسى ألكسندر نوفاك، إن أسواق النفط العالمية ستبقى تحت ضغط حتى يبدأ سريان اتفاق أوبك+ فى مايو، ويخفض منتجون للنفط خارج المجموعة انتاجهم ويجرى تخفيف إجراءات العزل المرتبطة بتفشى فيروس كورونا  لافتا أن أوبك بلس  تراقب الوضع عن كثب ولديها القدرة على الرد إذا كان ذلك ضروريا وإنه لا حاجة للتهويل بشأن الهبوط الحاد الذى شهدته مؤخرا أسعار العقود الآجلة للنفط الأمريكي.


وقال فيل فلين محلل أسواق النفط في برايس فيوتشرز جروب في شيكاجو “مستودعات التخزين مملوءة للغاية وهو ما يجعل المضاربين لا يشترون هذا العقد، ومصافي التكرير 


وتعالج مصافي التكرير كميات أقل كثيرا من المعتاد من الخام ولهذا فإن مئات الملايين من البراميل تجد طريقها إلى منشآت التخزين حول العالم. واستأجر تجار سفنا فقط لاستخدامها في تخزين فائض النفط. ويوجد 160 مليون برميل، وهو مستوى قياسي، مخزنة في ناقلات حول العالم وذلك وفقا لرويترز . وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه طلب من وزيري الطاقة والخزانة إعداد خطة لدعم صناعة النفط والغاز.


 


 



راجع المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى