Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
حول العالم

أوروبا بؤرة كورونا الجديدة.. إيطاليا وإسبانيا في قلب الإعصار



أصبحت أوروبا بؤرة كورونا الجديدة، حسب منظمة الصحة العالمية، خاصةً إيطاليا وإسبانيا، اللتين باتتا في قلب الإعصار.

وأكد المدير العام للمنظمة، الإثيوبي تيدروس أدهانوم غبريسوس الجمعة، أن “عدد الإصابات والضحايا الذي يسجل يومياً في أوروبا، يفوق باقي أنحاء العالم، باستثناء الصين”، وتجاوز الأخيرة “في قمة فورة الوباء”.

وبلغ إجمالي المصابين بالوباء  في العالم 132 ألف مصاباً، بينما ارتفع عدد الدول التي شملها إلى 123 دولة، وكسر حاجز 5 آلاف ضحية، حسب تيدروس الذي أكد أن الوضع الذي تشهده أوروبا قابل للتكرار في أي دولة، أو منطقة من العالم.

وعن وصول معدل الانتشار إلى ذروته في العالم، قالت رئيس وحدة الأمراض الناشئة في منظمة الصحة العالمية ماريا فان كيركوف، إنه لا يمكن التنبؤ بذلك، لكن “يجب الاستعداد لأي سيناريو”.

ووصل عدد الضحايا في إيطاليا إلى 1266 قتيلاً، بزيادة 250  وفاة في الساعات الـ24 الأخيرة، حسب أحدث بيانات قدمها رئيس جهاز الحماية المدنية الإيطالي أنجيلو بوريلي.

من جانبها، تعلن إسبانيا اعتباراً من السبت حالة الطوارئ تمهيداً لإجراءات استثنائية لاحتواء الوباء بعد أن شددت حكومتا إقليمي مدريد وكتالونيا، القيود على حركة الأشخاصن وأصدرتا تعليمات بإغلاق المحال التجارية.

يأتي ذلك بينما يواصل الفيروس انتشاره في البلاد، وحصد أرواح 120 شخصاً بالفعل، وأصاب 4200.

وقال رئيس الوزراء الإسباني، بدرو سانشيز، لدى إعلانه القرار في بيان، إن “حالة الطوارئ الاجتماعية والصحية بسبب انتشار فيروس كورونا تخلق ظروفاً استثنائية” ما يعني حاجة الحكومة لسلطات استثنائية.

وأضاف “نحن في المرحلة الأولى فحسب” من مواجهة الفيروس “ولا يجب استبعاد” أن يشهد الأسبوع المقبل” تجاوز 10 آلاف إصابة، مؤكداً “سنتأخر لأسابيع، سيكون الوضع قاسياً وصعباً للغاية، لكننا سنوقف الفيروس”.

وأعلنت الحكومة البرتغالية الجمعة حالة الطوارئ في البلاد للتعامل مع الأزمة، وإغلاق المدارس، والنوادي الليلية، والمطاعم.

وقرر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تأجيل الانتخابات المحلية المقررة في 7 مايو (آيار) المقبل مدة عام، بسبب أزمة كورونا.

وجاء القرار بعد دعوة من اللجنة الانتخابية البريطانية، الخميس لتأجيل الانتخابات إلى الخريف على الأقل “لتخفيف” تأثير الوباء.

وقرر زعماء دول جي7 عقد قمة طارئة في 16 من الشهر الجاري بتقنية الفيديو لتنسيق التعامل مع أزمة كورونا، حس بما أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الجمعة.

وكشف ماكرون أن القرار اتخذ بعد مشاورات مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب وزعماء دول ألمانيا وكندا وإيطاليا واليابان وبريطانيا، الأعضاء في المجموعة التي تضم الدول السبع الكبار.

من جانبها، رفعت وزارة الخارجية النمساوية حالة الطوارئ، وحذرت من السفر إلى إسبانيا، وفرنسا، وسويسرا، وألغت جميع الرحلات الجوية مع الدول الثلاث اعتباراً من الإثنين، داعية مواطنيها الموجودين فيها للعودة في أقرب وقت ممكن. 



مصدر الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى