Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
متفرقات عالمية

لا رسوم إضافية على السلع الأوروبية


أخطرت بريطانيا منظمة التجارة العالمية، أنها انسحبت من الاتحاد الأوروبي وأوجزت الآثار المترتبة على اتفاق “بريكست” بالنسبة لها ولمنظمة التجارة والأعضاء الآخرين في المنظمة.

ولوقوع الإبلاغ في بداية العطلة الأسبوعية، سترسل المنظمة بلاغها الرسمي مع الوثائق الكاملة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى الدول الأعضاء خلال هذا الأسبوع.

وبريطانيا عضو في منظمة التجارة العالمية منذ 1 (يناير) 1995 وعضو في سلف المنظمة (جات) منذ 1 كانون الثاني (يناير) 1948. وحتى 31 (يناير) 2020، كانت عضوا في الاتحاد الأوروبي.

واتفق الاتحاد الأوروبي وبريطانيا على الانسحاب عملا بالمادة 50 من معاهدة الاتحاد الأوروبي، التي تنص على فترة انتقالية محدودة زمنيا ينطبق خلالها قانون الاتحاد الأوروبي، مع استثناءات محدودة على النحو المنصوص عليه في اتفاق الانسحاب.

ويعرض البلاغ الوارد من بريطانيا في 1 (فبراير) 2020، مزيدا من التفاصيل عن الآثار المترتبة على مغادرتها للاتحاد الأوروبي في منظمة التجارة. كما ترد معلومات إضافية عن آثار الانسحاب البريطاني في مذكرة قدمها الاتحاد الأوروبي قبل المذكرة البريطانية بأربعة أيام.

وعلمت “الاقتصادية” أن بريطانيا أبلغت المنظمة بأن جدول السلع في الاتحاد الأوروبي سيستمر في تطبيقه عليها خلال “الفترة الانتقالية” المنصوص عليها في اتفاق الانسحاب.

وعلى الرغم من مغادرة بريطانيا الاتحاد الأوروبي في الساعة 24:00 بتوقيت بروكسل في 31 كانون الثاني (يناير) 2020، لكن هذه ليست نهاية قصة خروجها من التكتل الأوروبي، حيث دخلت بريطانيا الآن فترة الـ11 شهرا، التي تعرف باسم “الفترة الانتقالية” (يطلق عليها أحيانا فترة التنفيذ)، وهي فترة تبقي لندن ملزمة بقواعد بروكسل. ومن المقرر أن يستمر الانتقال حتى 31 (ديسمبر) 2020.





مرجع…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى