متفرقات عالمية

أميركي ينير 40 ألف مصباح لإسعاد الأطفال المرضى


على مدار 40 عاماً، اعتاد الأميركي جيمس بليك إقامة عرض غير تقليدي للأطفال المرضى بمناسبة أعياد الميلاد حيث يقوم بإنارة مصابيح في منزله بنيويورك.

وبحسب قناة «أيه بي سي» الأميركية، اعتاد بليك وزوجته خلال السنوات الماضية الاستعانة بـ200 أو 300 مصباح لتكوين أشكال جذابة تدخل الفرحة على الأطفال، لكن هذا العام قرر أن يتوسع بالاستعانة بـ40 ألف مصباح، بعضها يعود للستينات والسبعينات.

ويوضح أن الدافع وراء هذه الطريقة في الاحتفال، أنه كان يحب هذه الطريقة عندما كان صغيراً. وقال إن الإعداد لهذا العرض يستغرق من 7 إلى 10 ساعات على مدار شهرين، وإن زوجته وأخواته يساعدنه في ذلك.

وذكر أنه يدعو أطفالاً مرضى، تقوم منظمة خيرية برعايتهم، كانت أخته تشارك في جمع التبرعات لصالح تلك المنظمة، لكنها توفيت منذ 4 سنوات بسرطان المعدة، وأنه أراد أن يواصل ما كانت تقدمه للأطفال.

ولفت إلى أنه ما زال يحتفظ بصندوق التبرعات، الذي كانت تستخدمه أخته، ويضعه خارج المنزل حتى يمكن للمتبرعين الاستمرار في تقديم تبرعاتهم، وقدّم للمنظمة نحو 11 ألف دولار من التبرعات التي تم جمعها.





مرجـــع,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى