Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
حول العالم

التحالف يصطاد الانقلابيين و700 خندق بالحديدة


مكة – حضرموت، الحديدة

شنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية غارات جوية عدة على مواقع وتحركات لميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، في محافظة صعدة شمال البلاد، وقال مصدر عسكري يمني «إن القصف طال تجمعات وتحركات للانقلابيين في منطقة عكوان بمديرية الصفراء».

وذكر موقع «سبتمبر: التابع لوزارة الدفاع، أن الغارات أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية، وتدمير عربات وأسلحة ثقيلة ومتوسطة، كما قصفت مقاتلات التحالف تحركات عناصر الميليشيات بالقرب من مركز مديرية كتاف شرق المحافظة، أسفرت عن مقتل وجرح عدد منهم أيضا، وتدمير آليات قتالية.

وفي السياق، أكد وزير الخارجية خالد اليماني أن الحوثيين حفروا 700 خندق جديد في الحديدة منذ اتفاق استوكهولم، مؤكدا على ضرورة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه سابقا قبل المضي في بحث أمور أخرى. وقال اليماني، أثناء لقاء جمعه بأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريث: «لا يجب التغافل عن تعنت الميليشيات ورفضها لتنفيذ اتفاقيات استوكهولم، بل يجب أن تحمل الأمم المتحدة ومجلس الأمن الحوثيين مسؤولية إعاقة تنفيذ الاتفاق، ووضع المزيد من الضغط عليهم للتوقف عن استغلال معاناة اليمنيين والبدء في تنفيذ اتفاق الحديدة»، يأتي ذلك فيما أكد أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريث أهمية أن يقوم مجلس الأمن بإرسال رسائل قوية إلى الحوثيين ليتم التمكن من إنجاز تقدم في الحديدة قبل النظر في أي خطوات قادمة في عملية السلام باليمن.

من جهة أخرى، أكدت منظمة «أطباء بلا حدود» نزوح 18 ألف شخص جراء تجدد المعارك في محافظة حجة شمال غربي اليمن، وقال رئيس بعثة المنظمة في اليمن، جوما رادو، في بيان، نشره موقع مكتب الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة: «بعد فترة من الهدوء النسبي شمال عبس، أجبر القتال العنيف على مدى الأيام القليلة الماضية 18 ألف شخص على الفرار من منازلهم، يوجد الآن 50 ألف نازح يعيشون في عبس والمنطقة المحيطة بها، مع توقع وصول المزيد من الأشخاص إذا تدهور الوضع أكثر».



تجدر الإشارة بأن مصدر الخبر من
هنا وقد تم نقله أو التعديل عليه بواسطة فريق التحرير في إشراق العالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى