Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
حول العالم

السلفادور والفلبين تعلقان دخول الصينيين



أعلن رئيس السلفادور نجيب بوكيلة، الخميس، أن بلاده علّقت دخول أشخاص من الصين إلى أراضيها، وذلك بعد تأكيد منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا المستجد بات يُشكل “حال طوارئ صحية ذات بُعد دولي”.

وقال بوكيلة خلال مؤتمر صحافي في سان سلفادور “علَّقنا دخول مسافرين من الصين إلى البلاد. نأمل في أن يكون هذا إجراء موقتاً”، كما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف بوكيلة أنه بالنّظر إلى الوضع الناشئ عن الوباء، فإن السلفادور تُطبق حالة طوارئ وقائية منذ أسبوع.

ورفعت السُلطات الصحية السلفادورية مستوى اليقظة عند الحدود البرية وفي المطارات.

وقال بوكيلة إن السلفادور لم تُسجل حتى الآن أي إصابة مؤكدة بالفيروس أو أي حالة إصابة محتملة.

فيما أصدر الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، قراراً بفرض حظر على دخول الزائرين القادمين من المناطق التي تأثرت بتفشي فيروس كورونا في الصين كجزء من جهود احتواء انتشار المرض، وفقاً للمتحدث باسم الرئاسة الفلبينبة.

وتم الإعلان عن الحظر بعد أن أكدت وزارة الصحة أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد في الفلبين. وكانت المريضة امرأة صينية تبلغ من العمر 38 عاماً كانت قد وصلت من هونغ كونغ وسافرت إلى المقاطعات الوسطى.

من جهة أخرى، أرسلت كوريا الجنوبية طائرة إلى مدينة ووهان الصينية لإعادة أول مجموعة من مواطنيها، وسط تهديد فيروس كورونا الجديد في مقاطعة هوبى الصينية، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام.

وهبطت طائرة مستأجرة في سيؤول صباح اليوم الجمعة، وعلى متنها أكثر من 350 كوري جنوبي.

وسيجري وضع الركاب القادمين رهن الحجر الصحي في منشأتين حكوميتين بجنوبي العاصمة.

ولا يزال هناك 350 كوري جنوبي آخرين ينتظرون في ووهان للعودة إلى الوطن. ولم يتحدد بعد موعد عودتهم إلى كوريا الجنوبية.

وكانت كوريا الجنوبية قد أعلنت تسجيل سبع حالات إصابة مؤكدة بالفيروس القاتل.

فيما وصل ما مجموعه 149 مواطناً يابانياً إلى مطار طوكيو على متن طائرة مستأجرة من قبل الحكومة اليابانية قادمين من مدينة ووهان الصينية.

وصرح يوشيهيدي سوغا كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني في مؤتمر صحافي، بأن الحكومة ستقوم بنقلهم إلى منشأة في مدينة تسوكوبا، شمالي طوكيو.

ويقول سوغا إن حوالي 140 شخصاً آخرين يرغبون في العودة من ووهان والمناطق المحيطة بها، وتخطط الحكومة لإعادتهم في أقرب وقت ممكن.

وفي الوقت نفسه، أكدت اليابان في وقت متأخر يوم الخميس، أن ثلاثة أشخاص غير يابانيين، من بينهم مواطنان صينيان، أصيبوا بالفيروس الجديد. كل منهم زار ووهان مؤخراً، وبذلك يرتفع إجمالي عدد الإصابات في اليابان إلى 14 حالة.

وفي ذات السياق، قال وزير خارجية بنغلاديش إنه من المتوقع أن تقوم بلاده يوم السبت بإعادة أكثر من 360 من مواطنيها من مدينة ووهان الصينية.

وقال وزير الخارجية أبو الكلام عبد المؤمن لوكالة الأنباء الألمانية: “ستغادر رحلة طيران عارض دكا إلى ووهان في فترة ما بعد ظهر اليوم، ونأمل أن تعود بعد منتصف الليل يوم السبت بتوقيت ووهان المحلي، حاملة على متنها مواطني بنغلاديش”.

وقال إن 361 من مواطني بنغلاديش سجلوا أسماءهم للعودة إلى الوطن حتى يوم الجمعة.

وقال عبد المؤمن “سيتم نقلهم جميعاً إلى خارج المدينة الصينية”، مضيفاً أن الأشخاص الذين تم إجلاؤهم سيخضعون للحجر الصحي لمدة 14 يوماً في مكان بالقرب من مطار دكا.

وفي وقت سابق من يوم الخميس، قال الوزير لوسائل الإعلام المحلية إن 15 من مواطني بنغلاديش أبلغوا عن رغبتهم في البقاء في الصين وسط تفشي فيروس كورونا، ويقول المسؤولون إن حوالي 500 طالب من بنغلادش يعيشون في مقاطعة هوبي الصينية، حيث تم الإبلاغ عن معظم الحالات.



مصدر الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى