Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
رياضة وكمال أجسام

أخبار نادي برشلونة: ليونيل ميسي: قدمنا صورة مذهلة وهذه هي حقيقتنا


Getty Images

موقع سبورت 360 – استطاع فريق نادي برشلونة الإسباني كسر عقدة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا من خلال بلوغ نصف النهائي على حساب مانشستر يونايتد الإنجليزي بعد التفوق عليه بثلاثية.

وكرر البرسا فوز الذهاب ولكن بنتيجة أكبر، 3 أهداف مقابل لا شيء عن طريق ليونيل ميسي، ثنائية وفيليب كوتينيو، هدف وحيد ولكنه جميل ومميز، ماركة النجم البرازيلي !.

دعونا نلقي الضوء على أهم الملاحظات الفنية من مباراة ملعب كامب نو:

1- ظهر فارق الجودة بين الفريقين بشكل واضح منذ مباراة الذهاب .. مانشستر يونايتد بحاجة إلى الكثير من التدعيم في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة ليكون قادراً على مقارعة كبار أوروبا والوصول بعيداً في دوري أبطال أوروبا.

2- بداية قوية عرفها الشوط الأول من جانب أحمر مانشستر بفضل الحركية والديناميكية والتحرك بدون كرة، واستغلوا بطء وثقل وسط ملعب البلوجرانا، وعدم عودة ليونيل ميسي وفيليب كوتينيو لمساندة الظهيرين، ووجد البرسا صعوبات بالغة في إخراج كرة نظيفة من مناطقهم.

هذا الأمر لا يجب أن يمر مرور الكرام، لأنه لو امتلك اليونايتد مهاجمين من عينة ساديو ماني ومحمد صلاح، لاعبي ليفربول، الخصم المحتمل القادم لبرشلونة أوروبياً، لسجلوا هدفاً وصعبوا الأمور على راكيتيتش ورفاقه.

3- جميل أن تتحلى بالشجاعة وتخرج من مناطقك لتشكل ضغطاً عالياً على لاعبي البرسا، ولكن شتان ما بين الشجاعة والانتحار .. ما فعله سولشاير اليوم هو انتحار بأتم معنى الكلمة، بأن تترك كل تلك المساحات وأنت تملك تلك الجودة الضعيفة من المدافعين وتقابل لاعباً بحجم ليونيل ميسي !.

4- من المؤكد أن الحديث عن معاناة ميسي من أي عقدة ما هو إلا مجرد هراء، فالأرجنتيني هو العقدة الحقيقية لكل دفاع وكل حارس مرمى. البرغوث الأرجنتيني استثمر لعبة الهدف الأول بشكل رائع، وساعده في ذلك تحرك لويس سواريز التكتيكي المبهر ليسحب مدافع اليونايتد ويترك الزاوية على مصراعيها لميسي ليسدد.

5- هدفا برشلونة الأول والثاني، العامل المشترك بهما هو الضغط على المنافس، فالأولى ضغط راكي ثم ذهبت الكرة إلى ميسي، والثاني ضغط كوتينيو ووصلت الكرة إلى ليو .. هذه هي قيمة الضغط على المنافس، وكذلك أهمية أن تستفيد بالكرة وتسجل بعد أن تفتك الكرة وهو ما فشل به أحمر مانشستر.

6- هدف جميل وقع عليه فيليب كوتينيو، وهو مفيد لمنحه معنويات إيجابية في ظل الحديث عن رحيله عن كامب نو الصيف المقبل.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360