Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
متفرقات عالمية

مطرانية طنطا تحتفل بعيد القديس جوارجيوس بدون حضور شعبي


احتفلت مطرانية طنطا (إرموبوليوس) وتوابعها للروم الأرثوذكس، أمس الأحد، بعيد القديس جيورجيوس في الكنيسة المُسماة باسمه في مدينة طنطا.

وترأس المتروبوليت نقولا مطران طنطا وتوابعها، والمتحدث الرسمي بأسم بطريركية الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، القداس الإلهي بهذه المناسبة.

جاء ذلك بدون حضور شعبي والأبواب مغلقة، حيث شارك الإحتفال الأرشمندريت نقولا فانوس. 

وتخلل طقس القداس الإلهي؛ صلاة الخمس خبزات إحتفالا بعيد القديس.

البابا ثيؤدروس يرأس قداس عيد مرقس الرسول دون حضور شعبي

ترأس صاحب البابا ثيودوروس الثاني، بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، أمس السبت، القداس الإلهي من كاتدرائية القديس نيقولاوس بالمقر لبطريركي في منطقة الحمزاوي بالقاهرة.

جاء ذلك خلف أبواب الكاتدرائية المغلقة وبدون حضور شعبي؛ بمناسبة عيد القديس مار مرقس الإنجيلي مؤسس الكرسي الإسكندري وكاروز الديار المصرية. 

وكان البابا ثيودوروس الثاني، قد ترأس، الجمعة، القداس الإلهي في دير مار جرجس للروم الأرثوذكس بمصر القديمة احتفالا بعيد القديس جيورجيوس شفيع الدير، بدون حضور شعبي. 

وشارك قداسته في الصلوات كل مز المتروبوليت نقولا مطران طنطا (إرموبوليوس) والمتروبوليت نيقوديموس مطران مصر الجديدة (ممفيس) والمتروبوليت نيفون مطران بور سعيد (بيلوسِيُو)، وبحضور رئيس الدير الأرشمندريت دامسكينوس ومساعدة عديد من الكهنة (والأبواب مغلقة بدن مصلين).

وعقب انتهاء القداس الإلهي قام صاحب الغبطة بإعطاء صليب الرسول مرقس لأنجيلوس كيوسيس كابتن خفر السواحل في البحرية اليونانية والذي يقيم منذ عامين في بورسعيد. 

وكشف ثيودوروس عن تمثال نصفي مُغطى بعلم البطريركي موضوع في ساحة الدير للراقد في الرب رئيس الدير السابق أغاثانجيلوس، بمناسبة الذكرى الخمسين لوفاته. والذي جاء من تراقيا وخدم دير القديس جورج مدة 45 عامًا. 

وبعد ذلك ترأس البطريرك مراسم إعادة تكريس كنيسة مقبرة القديسة كاترين. 

وقال غبطته إن المئات من إخوتنا المسيحيين الأرثوذكس يستريحون تحت هذه الرخامة منتظرين قيامة ربنا.

البابا ثيودروس: يسوع لن يسمح لنا بالبقاء في حزن الوباء

وترأس البابا ثيودروس الثاني، صلوات خدمة صلب يسوع المسيح، القداس الإلهي، بمناسبة الخميس العهد العظيم في كاتدرائية بشارة العذراء مريم بالمقر البطريركي بالإسكندرية، بدون حضور شعبي. 

وشارك قداسته الصلاة المتروبوليت ناركيسوس، مطران نفكراتوس والوكيل البطريركي في الإسكندرية، الأرشمندريت نيقوديموس توتكاس، سكرتير المجمع المقدس. 

وقال بابا الاسكندرية، وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا للروم الأرثوذكس، إن الكوكب كله مصلوب اليوم، والسماء الجميلة ليست واضحة لأن التنين الداكن يحوم، وهو الوباء”، وربما في عيد الفصح 2020 سيكون هناك مفترق طرق حيث سيُحاسب الله مخلوقه وهو الإنسان”. 

وأشار إلى أن الكنيسة لم تتوقف فيها الصلاة التي تُتمم والأبواب مُغلقة، موضحًا إنه لديهم كنيسة البشارة البطريركية بالإسكندرية، ودير للقديس سابا البطريركي بالإسكندرية، كاتدرائية القديس نيكولاس البطريركية بالقاهرة، ودير القديس جورجيوس البطريركي بالقاهرة، وعدد قليل من الأساقفة والكهنة”. 

وفي رسالة وجهها البابا ثيودروس إلى الجميع، قال: إخواني الأرثوذكس في العالم، لقد سلكتم طريقًا صعبًا، فالليلة هناك هدوء وصمت، مغلق عليكم في المنازل، اعملوا على رفع قلوبكم إلى السماء”.





مرجع…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى