Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
السعودية

تفاصيل مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا


في بياناً رسمياً اعلنت زارة الداخلية السعودية مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا، وقد جاء هذا البيان كبيان توضيحي بعدما ناشد عدد كبير من عدوتهم لبلدانهم في ظل تواجد فيروس كورونا في المملكة العربية السعودية، حيث قالت المصادر أيضا بأن وزارة الداخلية قامت بالفعل بالإجراءات التي ستمكن الوادفين من العودة الى بلدانهم في شهر رمضان المبارك.

وهذا ما سيتم في قادم الايام، ومن الجدير ذكره بأن تفاصيل مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا تم الاعلان عنها في هذه الآونة من قبل الوزارة كرد رسمي على كل ما تم المناشدة به من قبل كل المتواجدين في داخل حدود المملكة العربية السعودية من وافدين وزائرين وعمالة.

ما هي تفاصيل مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم بالسعودية

ضمن البيان الرسمي والذي تم الإعلان عنه من قبل وزارة الداخلية السعودية قالت الوزارة بأن إطلاق المبادرة الخاصة بعودة الوافدين إلى بلدانهم ستمكن كل من يرغب من المقيمين ومن حاملي التأشيرة “الخروج – العودة – النهائي” من السفر عبر الطائرة إلى بلدانهم، ويمكن التقديم في مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا من خلال التقديم في الطلبات الخاصة بالعودة إلى بلدانهم وبشكل إلكترونياً من خلال منصة أبشر الإلكترونية.

وفي ذات السياق قالت الوزارة بأن المبادرة تتم الآن بالتعاون ومع عدة جهات حكومية، حيث سيتم إستقبال الطلبات والموافقة عليها من خلال التنسيق مع الجهات المخولة بإنهاء إجراءات السفر عن طريق الرحلات الجوية الدولية، و سيتم الإرسال لرسالة نصية إلى لمستفيد موضحاً فيها موعد الرحلة وكذلك رقم التذكرة والبيانات الخاصة بالحجز.

طريقة التقديم في مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم

بموجب مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا يقوم المستفيد بالتأمين لتذكرة السفر والإستكمال لإجراءات السفر، وكما قالت وزارة الداخلية السعودية بأنه يمكن الآن الاستفادة منها عبر الدخول على أبشر للخدمات الإلكترونية، مؤكدة إلى أنه الآن لا يلزم  للحصول على خدمة وجود الحساب للمستفيد في منصة أبشر، وهذا قد جاء كتسهيل للمقيمين  للاستفادة من مبادرة عودة الوافدين الى بلدانهم في ازمة كورونا.



مرجع…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى