Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد وأعمال

بشائر رمضان.. البورصة المصرية تربح 11مليار جنيه.. ومؤشرها الرئيسى يرتفع 3.26%




أنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الخميس، نهاية جلسات الأسبوع، آخر جلسات قبل شهر رمضان الكريم، بارتفاع جماعى لكافة المؤشرات، مدفوعة بعمليات شراء من المتعاملين المصريين والعرب، وسط أحجام تداول مرتفعة، كما ارتفع رأس المال السوقى للبورصة بنحو 11.2 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 555.389 مليار جنيه.


 


وبلغ حجم التداول على الأسهم 400.2 مليون ورقة مالية بقيمة 1.1 مليار جنيه، عبر تنفيذ 37.5 ألف عملية لعدد 176 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 68.83% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 22.61%، والعرب على 8.56% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 37.08% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 62.91%.


 


ومال صافى تعاملات الأفراد العرب والأجانب والمؤسسات الأجنبية للبيع بقيمة 2.7 مليون جنيه، 3.9 مليون جنيه، 108.2 مليون جنيه، على التوالى، فيما مالت صافى تعاملات الأفراد المصريين والمؤسسات المصرية والعربية للشراء بقيمة 26.7 مليون جنيه، 47.4 مليون جنيه، 40.7 مليون جنيه،  على التوالي.


 


وارتفع مؤشر “إيجى إكس 30” بنسبة 3.26% ليغلق عند مستوى 10120 نقطة، وصعد مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 3.59% ليغلق عند مستوى 1539 نقطة، وقفز مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 2.98% ليغلق عند مستوى 11786 نقطة، وزاد مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى بنسبة 3.17% ليغلق عند مستوى 3841 نقطة.


 


كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70 متساوى الأوزان” بنسبة 3.47% ليغلق عند مستوى 1146 نقطة، وصعد مؤشر “إيجى إكس 100” بنسبة 2.06% ليغلق عند مستوى 1095 نقطة، وزاد مؤشر بورصة النيل بنسبة 1.30% ليغلق عند مستوى 710 نقطة.


 


وصعدت أسهم 129 شركة مقيدة بالبورصة فى ختام التعاملات، وانخفضت أسهم 18 شركة، ولم تتغير مستويات 29 شركة.


 


وقررت إدارة البورصة المصرية، أن تكون مواعيد جلسة التداول اليومي بالبورصة للسوق الرئيسي وكذلك سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة (بورصة النيل) من الساعة 10 صباحاً إلى الساعة 1.30 ظهراً، وتسبقها الجلسة الاستكشافية من الساعة 9.30 صباحاً.


 



راجع المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى