Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
متفرقات عالمية

توم هانكس وزوجته يتبرعان بدميهما لتطوير لقاح ضد «كورونا»


بعد تعافيهما من فيروس «كورونا المستجد»، قرر الممثل الأميركي توم هانكس وزوجته ريتا ويلسون التبرع بدميهما للباحثين الطبيين الذين يعملون على تطوير لقاح ضد الفيروس.

وحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد أعلن هانكس عن هذا الخبر خلال حديثه في أحد البرامج الإذاعية، حيث مزح قائلاً: «سيطلق الباحثون على اللقاح اسم (لقاح هانكس)».

وكان هانكس وويلسون قد أصيبا بـ«كورونا» في أثناء وجودهما في أستراليا في بداية شهر مارس (آذار) الماضي، ونُقلا إلى المستشفى لفترة وجيزة قبل أن يخضعا للعزل الذاتي في المنزل.

وفي نهاية مارس، عاد الزوجان إلى لوس أنجليس بعد تعافيهما من المرض، ليقررا بعد ذلك الانضمام لدراسة طبية لتحديد ما إذا كانت دمائهما تحمل أجساماً مضادة يمكن أن تساعد في تطوير لقاح ضد الفيروس.

وقال هانكس خلال حديثه بالبرنامج الإذاعي: «اكتشفنا للتوّ أننا نحمل الأجسام المضادة. وفي الواقع، نحن سنتبرع بدمائنا هذا الأسبوع للجهات التي تعمل على تطوير لقاحات لمكافحة الفيروس».

وأوضح هانكس أن زوجته ريتا عانت من الفيروس بشكل أصعب منه، وأنه كان قلقاً جداً على صحتها، حيث فقدت حاسَّتَي الشم والتذوق، وكانت تشعر بالغثيان بشكل مستمر.

وتوم هانكس (63 عاماً) هو أول نجم هوليوودي يعلن إصابته بفيروس «كورونا المستجد»، وكان يزور أستراليا تحضيراً لتصوير فيلم للمخرج باز لورمان حول حياة المغني الراحل إلفيس بريسلي.

والولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تضرراً من فيروس «كورونا»، إذ سجلت 44845 وفاة حتى أمس (الثلاثاء)، وفق جامعة جونز هوبكنز، فيما تم تشخيص أكثر من 820 ألف إصابة في جميع أنحاء البلاد.





مرجـــع,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى