Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد وأعمال

جمعية الزراعيين: 30% تراجعا فى صادرات البطاطس وخسائر كبيرة للمزارعين




قال الدكتور سمير النجار رئيس جمعية رجال الأعمال الزراعيين، أن هناك تراجعا كبيرا فى حجم تصدير البطاطس المصرية خلال الموسم الحالى بنحو 30% مقارنة بالعام السابق، مما أدى إلى ارتفاع الكميات المطروحة فى السوق المحلى وانخفاض أسعار البطاطس لتصل إلى جنيهين فى سعر الكيلو، وذلك بسبب رغبة المزارعين فى تعويض خسائرهم الشديدة وتصريف كل ما لديهم من إنتاج البطاطس قبل تعرضه للتلف.


وأضاف النجار فى تصريح خاص لـ”اليوم السابع”، أن انخفاض أسعار البطاطس وتراجع تصديرها جاء بسبب ارتفاع الإنتاج العالمى من البطاطس مما أضعف من نسبة تصديرها من مصر بالإضافة إلى ارتفاع نسبة زراعة البطاطس من المزارعين العام الحالى وهو ما يضر بالتربة ويضعفها ويؤثر على المحصول، فمن الخطأ أن يتم زراعة نفس المحصول لسنوات متتالية، ولابد من تنوع المحاصيل الزراعية سنويا على التربة الواحدة.


وأشار رئيس جمعية رجال الأعمال الزراعيين، إلى أن المزارع عند حصوله على مكاسب من زراعة معينة يقوم بزراعتها مرة أخرى السنة التالية وهى سياسات خاطئة فى الزراعة تضر بالمحصول والتربة، موضحا أن التغيرات المناخية العام الحالى كان لها دور كبير فى التأثير على معظم المحاصيل الزراعية وأبرزها البطاطس والموالح.


كما أضاف، أن الإنتاج السنوى من البطاطس يصل إلى 5 ملايين طن، والكميات المصدرة منه نحو 800 ألف طن سنويا، ويأتى الاتحاد الأوروبى فى مقدمة الدول المستوردة للبطاطس المصرية، ويليها روسيا والدول العربية، ولفت إلى أن تغير المناخ وسقوط الامطار كان له الأثر على المحاصيل الزراعية سواء من البطاطس أو الموالح وغيرها، ويستمر حصاد محصول البطاطس حتى يوليو المقبل، وينتهى موسم التصدير قبله بشهرين فى مايو.



راجع المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى