Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
متفرقات عالمية

أتلفت الأخضر واليابس.. السيول تهجر 315 أسرة وتغرق 25 فدانًا بـ”سنور بني سويف” (صور)


تسبب تدفق مياه السيول وإنهيار جزئي لأحد حواجز المخرات، في غرق ما يزيد عن 500 منزلًا وتلف زراعات أكثر من 25 فدانًا مستصلحة، بقرية “سنور القديمة” شرق النيل بمحافظة بني سويف.

وقامت مديرية التضامن الإجتماعي بالمحافظة، بحصر عدد الأسر التى تم إخلاؤها من منازلهم بمنطقة سنور القديمة حفاظًا على سلامتهم، والذي بلغ عددهم 315 أسرة، والذين فضلوا الانتقال لسنور الجديدة لحين عودتهم إلى منازلهم، بعد الانتهاء من شفط المياه من بعض المنازل التي تضررت، حيث قد جهزت التضامن استعدادا لهذه الأزمة 3 أماكن للأيواء العاجل، ولكن الموقف لم يستدعي ذلك.

وأكد الدكتور محمد هاني، محافظ بني سويف، أن أجهزة المحافظة تكثف جهودها لإحتواء تداعيات تدفق السيل بمخر سنور، الذي أدى إلى تغيير مسار المياه عن المخر، وخروجها إلى جانبي المخر، مما أدى إلى تضرر مساحات من الزراعات القريبة من المخر، وغلق الطريق الصحراوي القديم “كإجراء احترازي” ولم تكن هناك أية خسائر في الماشية لدى الأهالي.

وأكد المحافظة، أنه تابع الموقف ميدانيًا، بزيارته للمنطقة، وطمأن الأهالي بأن الموقف لايستدعي القلق، وأن مستوى منسوب المياه المتدفقة بدأ في الانخفاض، وأنه يتواصل بشكل دائم مع الدكتور محمد عبد العاطى وزير الري لمتابعة الموقف أولًا بأول، مشيرًا إلى أنه يتابع الموقف من خلال غرفة العمليات المنعقدة على مدار الساعة منذ 5 أيام، لمواجهة تداعيات التقلبات في الطقس التي تشهدها المحافظة في الوقت الحالي ضمن موجة الطقس السئ التى تعرضت لها محافظات مصر منذ الخميس الماضي.

وأضاف المحافظ، أنه بشأن الزراعات التي تضررت، فأنه سيتم حصر تلك المساحات بعد إنحسار المياه للتنسيق مع وزارة الزراعة، لتقييم التلفيات وصرف التعويضات للأهالي عن طريق وزارتي الزارعة والتضامن الإجتماعي، مطمئنًا الأهالي بأنه لن يدخر جهدًا مع الجهات والوزارات المعنية لتعويض المتضررين.

وأكج المحافظ، أنه تم توزيع 650 بطانية ونصف طن لحوم، و20 ألف رغيف خبز”بالمجان” بالإضافة إلى 100 أسطوانة غاز تم صرفهم للأهالي، و400 شنطة مواد غذائية،كدعم عاجل لهذه الأسر، بالإضافة إلى أنه سيتم تشغيل مخبزين بلديين بكامل طاقتهما غدا من الساعة 5 صباحًا، مع توفير الحصص الإضافية لتلبية الاحتياجات أولًا بأول، وذلك بالتنسيق بين مديريات التموين والتضامن الاجتماعي وبعض جمعيات ومؤسسات المجتمع المدني التي حرصت على المساهمة من خلال مديرية التضامن.

وأوضح الدكتور محمد يوسف، وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، أنه تنفيذا لتوجيهات المحافظ فور الإبلاغ عن قدوم السيل، تم دعم الوحدة الصحية المتواجدة بالقرية، حيث تعمل بكامل طاقتها من الأطباء والتمريض.

ونسقت الوحدة المحلية لمركز بني سويف، مع شركة مياه الشرب بالمحافظة، لدعم الأهالي بمياه الشرب من خلال توفير سيارات مياه شرب يتم توزيعها على أهالي القرية لتلبية إحتياجاتهم، بجانب الدفع بسيارات لسحب المياه من المنازل التي تضررت، لسرعة عودة الأهالي بتلك المنازل.





مرجع…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى