Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
رياضة وكمال أجسام

أخبار الدوري الإنجليزي: هزائم مذلة ألحقها مانشستر سيتي بغريمه اليونايتد في الحقبة الأخيرة


موقع سبورت 360 – يستقبل مانشستر يونايتد، غريمه في نفس المدينة، مانشستر سيتي في ديربي مدينة مانشستر والذي قد يحسم الكثير من الأمور في صراع اللقب للموسم الجاري 2018-2019، أو صراع التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

ويأتي مانشستر سيتي في المركز الثاني في صراع الدوري الإنجليزي لهذا الموس، بشكل مؤقت وبرصيد 86 نقطة خلف المتصدر وبفارق نقطتين، مع وجود مباراة مؤجلة تلك التي ستجمعه غداً بمانشستر يونايتد، أما ليفربول فقد لعب 35 مباراة.

أما عن مانشستر يونايتد فيحتل المركز السادس في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي ويأمل في تحقيق الفوز حيث يفصل بيه وبين توتنهام وتشيلسي أصحاب المركز الثالث والرابع 3 نقاط فقط، حيث يحتوي رصيد الشياطين الحمر على 64 نقطة، بينما يأتي توتنهام والبلوز تشيلسي 67 نقطة، ويحتل أرسنال المركز الخامس برصيد 66 نقطة.

وتأتي المباراة صعبة للغاية على فريق مانشستر يونايتد الذي تلقى هزيمة مذلة في الجولة الماضية ضد فريق إيفرتون بنتيجة 4-0، وهو الآن أمام موقفين أحلاهما مر، حيث يمنح الفوز، لقب الدوري الإنجليزي لغريمه التاريخي ليفربول صاحب ال18 لقباً، أما الخسارة فستحرمه من اللعب في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بنسبة كبيرة.

وبعد الأداء المخيب للآمال مؤخراً لمانشستر يونايتد فإن النتائج العريضة التي حققها من قبل فريق مانشستر سيتي ضد منافسه في المدينة، تعود إلى الذاكرة، خصوصاً مع مدرب بحجم بيب جوارديولا والمعروف عنه بتقديم مباريات قوية ضد منافسيه المباشرين بشكل دائم، ولذلك نستعرض لكم بعض النتائج الكبيرة التي فاز بها السيتز على الشياطين الحمر في الحقبة الأخيرة.

مانشستر يونايتد 1-6 مانشستر سيتي

إحتفال بالوتيللي الشهير ضد مانشستر يونايتد

إحتفال بالوتيللي الشهير ضد مانشستر يونايتد

لا يمكن أن ينسى عشاق الدوري الإنجليزي بصفة عامة، وعشاق مانشستر سيتي ومشجعي مانشستر يونايتد بصفة خاصة تلك المباراة التي فاز فيها السيتزن على الشياطين الحمر بنتيجة 6-1 في ملعب “أولد ترافورد” الخاص باليونايتد والتي كانت صادمة للجميع خصوصاً وأن السير أليكس فيرجسون كان على رأس الإدارة الفنية لليونايتد.

وقد توج مانشستر سيتي بلقب الدوري في هذا الموسم بعد تحقيقه الفوز بتلك النتيجة لتكون المرة الأولى في تاريخ الفريق في عهد الدوري الإنجليزي “بريميرلييج” وبالتحديد في موسم 2010-2011 عندما كان روبيرتو مانشيني مدرباً للمواطنين.

مانشستر سيتي 4-1 مانشستر يونايتد

لقطة من لقاء عام 2013

لقطة من لقاء عام 2013

في ملعب “الإتحاد” وبالتحديد في موسم 2013-2014 وهو أيضاً من المواسم التي توج بها مانشستر سيتي بلقب البريميرلييج، حقق المواطنون فوزاً عريضاً على مانشستر يونايتد بنتيجة 4-1 أمام أعين المدرب ديفيد مويس.

وجاءت أهداف السيتي من سيرجيو أجويرو بواقع هدفين، ويايا توريه وسمير نصري بواقع هدف لكل لاعب، فيما سجل واين روني هدفاً شرفياً قبل نهاية المباراة بدقائق قليلة، وظهر السيتي بأداء رائع ضد لاعبي اليونايتد.

مانشستر يونايتد 0-3 مانشستر سيتي

في نفس الموسم وفي لقاء العودة عاد مانشستر سيتي ليكتسح مانشستر يونايتد في ملعبه “أولد ترافورد” ووسط جماهيره، ليحصد السيتي هذا الموسم 6 نقاط كاملة من عدوه اللدود، الشياطين الحمر.

وتمكن إيدين دزيكو من تسجيل هدفين في تلك المباراة فيما تكفل يايا توريه بتسجيل الهدف الثالث من تسديدة بعيدة المدى في شباك الحارس ديفيد دي خيا، ليثبت المواطنون سيطرتهم على إنجلترا في ذلك التوقيت.

مانشستر سيتي 3-1 مانشستر يونايتد

لقاء الذهاب من الموسم الحالي جاء بأداء مخيب للآمال تماماً لمانشستر يونايتد، حيث حقق السيتي فوزاً مريحاً بنتيجة 3-1 في ملعب “الإتحاد” مع تضييع أكثر من فرصة محققة للتسجيل كادت أن تصل النتيجة إلى 6 أو 7 أهداف.

وتعتبر مباراة الذهاب من المباريات التي تسببت في رحيل المدرب جوزيه مورينيو ليأتي من بعده المدرب أولي جونار سولشاير بالإضافة إلى الخسارة من ليفربول بنفس النتيجة في الأنفيلد.

وجاءت أهداف مباراة الذهاب من ديفيد سيلفا وسيرجيو أجويرو وإلكاي جوندوجان بينما جاء هدف اليونايتد الوحيد عن طريق أنتوني مارسيال الذي كان وحيداً في تلك المباراة في هجوم اليونايتد.

ويبقى السؤال هل ينتفض اليونايتد لكبرياءه ويزيد من فرص تواجده في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل؟ ويترك الدوري لمنافسه التاريخي ليفربول ليصبح الفارق بطولة دوري واحدة فقط؟ أم يخسر بنتيجة ثقيلة ويمنح الدوري لمانشستر سيتي.





مصدر الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى