Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد وأعمال

متى ينتهى الركود العقارى فى السوق المصرى..هشام طلعت يجيب




قال هشام طلعت مصطفى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، إن انتهاء حالة الهدوء فى الطلب على العقارات فى السوق المصرية، مرتبط بزيادة الفوائض المالية للأسرة المصرية، مما يخلق طلب، بالإضافة إلى توفير تمويل طويل الأجل بقسط يتناسب مع الدخل الحقيقى للأسرة سيؤدى إلى زيادة الطلب على العقارات، مضيفا أن هناك 4 أضلاع لسوق العقارات وهى شركات التطوير العقارى والقطاع المصرفى والحكومة ثم المستهلك.


 


 


وأكد طلعت مصطفى، فى تصريحات صحفية، على أهمية تنشيط سوق العقارات، نظراً لما يمثله القطاع والصناعات المغذية له نسبة 22% من الناتج القومى المصرى، أى أنه أكبر قطاع فى مصر يسهم فى الناتج القومى، وأيضا أكبر قطاع فى مصر يسهم فى توظيف العمالة وتقديم ضرائب لموازنة الدولة، ولذا يجب أن يهتم به الجميع للحفاظ على القطاع، خاصة أن هناك طلب فعال لمدة 30 سنة فى التركيبة السكانية فى مصر يصل إلى مليون وحدة سكنية سنوياً، وهو ما يظهر أهمية القطاع.


 


 


وأضاف طلعت مصطف، أن التحالف مع شركتى جى بى كابيتال وهيرميس فاينانس، لإنشاء شركة تمويل عقارى، لا يعنى دخول “طلعت مصطفى” سوق التمويل العقارى، ولكن توسيع مجال التمويل العقارى بشكل أكبر حتى يصبح لدى الشركة فرصة تنافسية بشكل أحسن حتى تصدر منتج بشكل أفضل لزيادة مبيعاتها.


 


 


وتابع أن كل شركة عقارية حريصة على تعظيم مبيعاتها من خلال التوازن بين قوى العرض والطلب، من خلال دراسة اتجاه الطلب، وتقديم المعروض الذى يتناسب معه، متابعا أثبتنا نجاح فى هذا المجال بشكل كبير. 


 




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى