Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
غرائب وعجائب

محمود الجندي… مسيرة حافلة بين الدراما و«المواويل»


بعد مسيرة فنية تخطت الـ40 عاماً، غيّب الموت في ساعة مبكرة من اليوم (الخميس) الممثل المصري محمود الجندي عن عمر يناهز 74 عاماً نتيجة تعرضه لأزمة صحية في الفترة الأخيرة.

ولد الجندي في 24 فبراير (شباط) عام 1945 بمحافظة البحيرة في دلتا مصر، والتحق بمدرسة التعليم الفني الصناعي قسم النسيج، لكن شغفه بالفن دفعه للانتساب إلى المعهد العالي للسينما، حيث تخرج في عام 1967.

وبدأ الجندي مشواره الفني بأدوار صغيرة في عدد من المسلسلات والسهرات التلفزيونية والمسرحيات إلى أن وقف في عام 1979 أمام فؤاد المهندس في مسرحية (إنها حقاً عائلة محترمة) وبعدها ثبّت أقدامه في عالم الفن بمسلسل «دموع في عيون وقحة» عام 1980 أمام عادل إمام.

تنوعت أغلب أدوار الجندي بين التراجيديا والكوميديا، وكانت انطلاقته القوية عام 1983 مع مسلسل «الشهد والدموع» تأليف أسامة أنور عكاشة وإخراج إسماعيل عبد الحافظ، والذي قدم فيه الجندي دوري الأب والابن.

كما قدم عشرات الأفلام منها «التوت والنبوت» و«ناجي العلي» و«حكايات الغريب» و«المرشد» و«واحد من الناس»، و«اللعب مع الكبار»، الذي اشتهر فيه بدور علي الزهار.

وفي الدراما التلفزيونية قدم مسلسلات «أنا وأنت وبابا في المشمش» و«رحلة السيد أبو العلا البشري» و«عصفور النار» و«حلم الجنوبي» و«حديث الصباح والمساء» و«الشارع الجديد» و«زيزينيا» و«التوأم» و«رمضان كريم» و«ظل الرئيس».

ومن أبرز مسرحياته «البرنسيسة» و«علشان خاطر عيونك» و«عائلة الفك المفترس» و«باللو»، وكان آخر عمل قدمه على المسرح «اضحك لما تموت» من تأليف لينين الرملي وإخراج عصام السيد.

واشتهر الجندي كذلك بصوته العذب وغناء المواويل، وكان يقدم مقاطع غنائية في العديد من أعماله الفنية والمسرحية وقدم ألبوماً غنائياً باسم «فنان فقير» عام 1990.

وشارك الجندي في حرب أكتوبر (تشرين الأول) عام 1973. حيث خدم في سلاح الطيران لمدة 7 سنوات، وتم تكريمه عدة مرات.

وعن حياته العائلية، تزوج من سيدة تدعى ضحى حسن وأنجب منها ثلاثة بنات وولد، واستمر زواجهما حتى لقيت حتفها عام 2001 إثر اندلاع حريق في منزلهما.

وفي عام 2003 تزوج من الممثلة عبلة كامل ولكن انتهى زواجهما بالانفصال في 2005، ليتزوج بعد ذلك من السيدة هيام، وهي ابنة الفنان المصري جمال إسماعيل.

ونعى عدد من الفنانين الجندي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، معربين عن حزنهم الشديد لرحيله، حيث كتب الفنان صلاح عبد الله على حسابه الرسمي على «تويتر»: «مع السلامة وفي رعاية الله ورحمته يا محمود، هأنام حزين أوي، ده لو عرفت أنام يا جندي».

غرّدت الفنانة شيريهان قائلة: «وداعاً يا زميلي المحترم الملتزم المبدع والموهوب موهبة خاصة جداً، وداعاً يا صديقي الإنسان الطيب الصادق الجميل، وداعاً يا عاشق الفن».

ونشر الفنان محمود البزاوي صورة للجندي وعلق عليها قائلاً: «عمنا محمود الجندي في ذمة الله… بعد رحلة عظيمة وطويلة مع الفن… وعلى رأي الزعيم عادل إمام في فيلم اللعب مع الكبار لما قال (علي الزهار مات، علي مات)، مع السلامة يا عمنا».

أما الفنان خالد الصاوي فكتب على حسابه الرسمي على «فيسبوك»: «الفقيد كان ركناً ركيناً في عالم الدراما صاحب مسيرة فنية هائلة أثرى خلالها الدراما التلفزيونية والسينمائية والمسرحية… ستظل محبته في قلوب أصدقائه وجمهوره ومحبيه».

ومن المقرر أن يشيع جثمان الفنان الراحل عقب صلاة ظهر اليوم من أحد المساجد بمحافظة البحيرة.





Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى