Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اقتصاد وأعمال

التمويل الدولية : 60 مستثمرًا ملتزمون بإدارة أكثر من 350 مليار دولار




أعلنت اليوم مؤسسة التمويل الدولية، وهى عضو فى مجموعة البنك الدولى، عن تبنى 60 مستثمرًا المبادئ التشغيلية لإدارة التأثير – وهو معيار السوق للاستثمار المؤثر فى المجتمع، إلى جانب كون العوائد المالية  تدار بطريقة منضبطة وشفافة، حيث توفر المبادئ شفافية ومصداقية وانضباط أكبر لتأثير سوق الاستثمار على المجتمعات.


 


وقالت التمويل الدولية ، فى بيان لها، إن المؤسسات التى تتبنى المبادئ مجتمعة تحتفظ بأكثر من 350 مليار دولار من الأصول المستثمرة من أجل التأثير، والتى تلتزم بإدارتها وفقًا للمبادئ، وسوف تلتزم الاستثمارات المستقبلية من أجل التأثير بالمبادئ التى توفر معيارًا مشتركًا واضحًا للسوق فيما يتعلق بما يشكل استثمارًا ذا تأثير .


 


وقادت مؤسسة التمويل الدولية ، تطوير هذه المبادئ ، بالتعاون مع مديرى الأصول الرائدين ، ومالكى الأصول، ومخصصى الأصول، وبنوك التنمية، والمالية المؤسسات ، بما فى ذلك التشاور مع أصحاب المصلحة العامة لمدة ثلاثة أشهر.


 


وقال فيليب لو هويرو ، الرئيس التنفيذى لمؤسسة التمويل الدولية: “نعتقد أن هناك الآن إمكانية لإحداث تأثير فى الاستثمار فى الاتجاه السائد” ، “طموحاتنا مرتفعة للغاية – نريد المزيد من الأموال المدارة للتأثير لأنه لا يوجد وقت نضيعه لتقديم أجندة المليارات إلى تريليونات”.


 


وفى تقرير جديد بعنوان “خلق التأثير: وعد الاستثمار فى التأثير” ، تقدر مؤسسة التمويل الدولية أن شهية المستثمرين للاستثمار المؤثر قد تصل اليوم إلى 26 تريليون دولار. 


 


ويشمل ذلك 5 تريليونات دولار فى الأسواق الخاصة التى تشمل الأسهم الخاصة والديون غير السيادية ورأس المال الاستثمارى ، وما يصل إلى 21 تريليون دولار من الأسهم والسندات المتداولة بشكل عام.


 


ولتحقيق هذه الإمكانات ، يجب أن يؤثر الاستثمار فى توفير قاعدة شفافة للمستثمرين يمكنهم من خلالها استثمار أموالهم لتحقيق نتائج إيجابية قابلة للقياس للمجتمع بالإضافة إلى العائدات المالية. تعمل المبادئ التى تم إطلاقها اليوم على تسهيل هذه العملية من خلال خلق الوضوح والاتساق فيما يتعلق بما يشكل الاستثمارات المدارة للتأثير لتعزيز الثقة فى السوق.


 


كما أن مؤسسة التمويل الدولية هى واحدة من أقدم وأكبر المستثمرين تأثيرا – مما يدل على أنه من الممكن تحقيق تأثير إنمائى كبير مع تحقيق عوائد مالية قوية. فى المتوسط ، حققت عوائد الأسهم التى حققتها مؤسسة التمويل الدولية فى الفترة من 1988 إلى 2016 مقارنةً بعائدات مؤشر MSCI للأسواق الناشئة.


 


وبحسب البيان ، فانه تعتمد المبادئ على خبرة مؤسسة التمويل الدولية فى الاستثمار فى الأسواق الناشئة لتحقيق تأثير إنمائى قوى وعوائد مالية ،تعكس أفضل الممارسات عبر مجموعة من المؤسسات العامة والخاصة ، و تدمج اعتبارات التأثير فى جميع مراحل دورة حياة الاستثمار من خلال الإستراتيجية ، والتأسيس والهيكلة ، وإدارة المحفظة ، والخروج ، والتحقق المستقل. 


 


 




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى