Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

"بيش".. هكذا غيرت الحالة رقم "1" شكل المحافظة على خارطة إصابات كورونا

نقدم لكم في اشراق العالم التفاصيل عن "بيش".. هكذا غيرت الحالة رقم "1" شكل المحافظة على خارطة إصابات كورونا

25 إبريل 2020 – 2 رمضان 1441
09:37 PM

تضاعف تسجيل الأرقام خلال يومين وأصبحت ذات النسبة الأكبر بالمنطقة

“بيش”.. هكذا غيرت الحالة رقم “1” شكل المحافظة على خارطة إصابات كورونا

غير المصاب الأول في محافظة بيش، مسار حالات كورونا في منطقة جازان ومحافظة بيش بشكل خاص، حيث كانت المحافظة خارج إعلانات الصحة اليومية وتقاريرها حول كورونا إلى أن أعلنت المصاب الأول.

وكانت منطقة جازان تسجل أرقامًا منخفضة مقارنة بغيرها، حتى بدأت الأرقام التي تسجل في ارتفاع كبير خلال هذه الأيام، وارتفعت بيش إلى النسبة الأكبر بين محافظات منطقة جازان.

وبعد إعلان تسجيل حالة الإصابة الأولى في محافظة بيش، بدأ تسجيل الحالات يتضاعف في المنطقة وخصوصًا في المحافظة ذاتها، حيث كانت منطقة جازان قد سجلت أقل من 40 إصابة قبل أن تسجل الحالة الأولى في بيش، ولم تمضِ أيام قليلة حتى وصل عدد الإصابات في المنطقة إلى 80 حالة.

ووفقًا لمصادر مطلعة فقد كشفت عن تحركات الحالة رقم واحد في بيش، مبينة أنه وافد باكستاني كان قد قدم من محافظة جدة قبل مدة وذهب لمستوصف خاص ولم تتضح إصابته.

وقالت المصادر: “ومن ثم توجه إلى سكن عمالة في إحدى قرى بيش القريبة من مدينة جازان للصناعات الأساسية والتحويلية ومكث مدة في السكن مع العمالة وبينهم قريب له، وخالط عشرات العمالة في السكن”.

وأضافت: “ومن ثم انتقل لسكن مجاور، وبعدها اشتد عليه المرض وتوجه لمستشفى بيش العام والذي عزله وأجرى له الفحوصات وثبتت إصابته بفيروس كورونا”، مشيرة إلى أن العامل والعمالة المصابة لم تلتزم بالتباعد والإجراءات الاحترازية داخل السكن، قبل اكتشاف الفيروس مما أدى لانتقال الفيروس إلى 36 حالة بين العمالة، وما زالت الفحوصات تتواصل بالإضافة لعمليات عزل المصابين.

وتسبب عدم التزام العامل المريض بعزل نفسه والإجراءات الوقائية إلى تغير مسار ومعدل تسجيل أرقام الإصابات بالمنطقة، إذ تضاعف تسجيل الأرقام خلال يومين فقط، حيث سجلت المنطقة بآخر يومين 40 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد١٩.



المصدر: صحيفة المرصد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى